القمة
عاوز تسجل معنا
هل تريد ان تكون مساهماتك ومواضيعك التى بذلت وستبذل جهدا
فى وضعها أن تكون فى امان
هذا ليس اعلان ولكن حقيقة
تم والحمد لله شراء مساحة والحمد لله نقوم الان بالنقل
سجل معنا على الرابط التالى
رابط الموقع
ww.elqemma.com
رابط المنتدى لتلقى نظرة عليه
ww.elqemma.com/bb3
حيث نقوم بنقل قواعد البيانات من هنا الى الجديد
هتلاقى كل خيرهناك
سجل معنا واتمتع بكل خير
كل ما هو خير ستجده معنا
واى استفسار انا تحت أمركم
ch20788@yahoo.com


القمة

www.elqemma.com
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالتسجيلدخول
دقيقة من فضلك {هااام جدا}
يتم الآن نقل الاعضاء والمشاركات
الى المنتدى الجديد على دومين مدفوع
لكى نكون فى أمان
لذلك يرجى من كل عضو / عضوة
التسجيل و المشاركة والمساهمة
فى المنتدى الجديد
على الرابط
ونتمنى ان نرى مساهماتكم ومشاركاتكم الطيبة
على المنتدى
فهو منتداكم وصورة لكم
وفقكم الله وأحبكم
وأى إستفسار أنا تحت أمركم
ch20788@yahoo.com
محتويات المنتدى الجديد على الرابط
http:///www.elqemma.com

القسم العلمى, البحث العلمى, فكرة >> اختراع, الاستفسارات والاختبارات الكيميائية, المركبات الكيميائية ضرراً و صحة, كلية العلوم - قسم الكيمياء, (هاااااام جدا) لكل كيميائى( خاصة الطالب) على المنتدى, أخبار الخريجين وملاحظاتهم, منتدى المواد الاخرى, $$ فروع أخرى $$, منتدى التعريف بالكلية&أخبار الكلية, منتدى جداول الدراسة والامتحانات, منتدى التدريب&ملاحظاته, مواضيع الكيمياء, البرامج الخاصة بـالكيمياء, صور كيميائية الأجهزة والأدوات .., تجارب كيميائية متنوعة, الصناعات الكيميائيه, الكتب والمكتبات الكيميائية, الفرقة الأولى, أرشيف امتحانات الفرقة الأولى&الشيتات, سكاشن الفرقة الأولى, عضوية, فيزيائية, غير عضوية, أساسيات الكيمياء العضوية, أساسيات الكيمياء الفيزيائية, أساسيات الكيمياء الغير عضوية, الفرقة الثانية, أرشيف امتحانات الفرقة الثانية&الشيتات, سكاشن الفرقة الثانية, عضوية, فيزيائية, غير عضوية, الكيمياء الصناعية/التطبيقية, الكيمياء الفيزيائية, الكيمياء العضوية, الكيمياء الأليفاتية alephatic chemistry, الكيمياء الأروماتية aromatic chemistry, الكيمياء الغير عضوية, S,P elements-A, Qualitative analysis, Quantitative analysis, الفرقة الثالثة, أرشيف امتحانات الفرقة الثالثة&الشيتات, سكاشن الفرقة الثالثة, عضوية, فيزيائية, غير عضوية, صناعية, الكيمياء العضوية, Fat and oil, chemotherapy, Unsaturation alicyclic compounds, Reaction mechanism, Hetero cyclic compounds, Organo metalic compounds, الكيمياء الغير عضوية, Chromatography, Transition metals, Co-ordination chemistry and complexes, Metal lurgy, Electro analytical Chemistry, الكيمياء الفيزيائية, Photo chemistry, Kinetic chemistry, Electro Chemistry, Surface chemistry, Quantum chemistry, الكيمياء الصناعية, الفرقة الرابعة, أرشيف امتحانات الفرقة الرابعه&الشيتات, سكاشن الفرقة الرابعة, عضوية, فيزيائية, غير عضوية, الكيمياء العضوية, carbohydrate, proteins&amino acids, alkaloids, terpens, named reactions, dyes & polymer, stereo chemistry, الكيمياء الفيزيائية, electro chemistry+corrosion, polymer, ions solution, catalysis, Chemicals Kinetics, Statistical thermodynamics, الكيمياء الغير عضوية, ultra violet"UV" and visible spectra, atomic absorption and X-ray, Infra red "IR" and Quantum CH, NMR"nuclear magnetic resonance", MaSS spectra, nuclear chemistry, lanthanides and actinides, Symmetry&Point groups theory, الكيمياء الصناعية, المقرر الاختيارى, القسم الإسلامى, القرآن الكريم, بشرى سارة للجميع (افتتاح إذاعة قرآن خاصة بمنتديات القمة), حملات المنتدى, Islam for all, غزة لن تموت, تاجى حجابى, لا للتدخين [لا تؤذنا بدخانك], يا يوسف هذا العصر...... استعصم, منتدى الأخوات, فتاوى نسائية, الخطب و المحاضرات, فلاشات & أناشيد & إبتهالات & أدعية, مواضيع إسلامية متنوعة, الخيمة الرمضانية, منتدى الفتاوى الرمضانية, عظمااااااء التاريخ, الإعجاز العلمى فى القرآن والسنة, الفتاوى و الأحكام, عقيدة المسلم, السيرة النبوية, قصص وعظات وعبر, القسم العام, هل تعلم ..؟؟, المنتدى العام, الوثائق التاريخية, الحوار المفتوح, تابع الخسوف بث مباشر من جوجل, الأخبار & أخبار الساعة..., منتدى فضفض من قلبك, منتدى التعارف&المناسبات, منتدى مسابقات القمة, مسابقة رمضان 1430, كتب و مكتبات, بالهنااااااء والشفاااااااء, خليك رياضى, تعلم اللغات : Learn Languages, اللغة الإنجليزية, صرح اللغة العربية, الأفلام الوثائقية, الروائح الطيبة والعطور, التنمية البشرية, تنمية>مواضيع عاااااامة, General Topics, الإدارة و القيادة, فن التعامل مع الناس, استراتيجيات المذاكرة, الحياه الأسرية, العمل ومتطلباته والتأهيل له, القسم الطبى, التحاليل الطبية, الطب&الصحة العامة, الكتب الطبية, الأعشاب&الطب البديل, صيدلية الملتقى, قسم البرامج, برامج و تكنولوجيا, برامج لاب توب, منتدى برامج المسلم, منتدى الدروس & الشرح, الكمبيوتر مشاكل & حلول, دورة*الـ ICDL*لقيادة الحاسب الالى, الهواتف & الجوالات الإسلامية, منتدى تطوير المواقع&المنتديات, قسم الصور & الخلفيات, ألغاز الصور&قوة الملاحظة, الصور العامة, الصور الإسلامية, أقسام الأعضاء&الإدارة, المنتدى الإدارى, ما رأيك فى منتديات القمة وإدارتها, ما رأيكم فى فكرة(عدم ترك موضوع بدون رد), التبادل الإعلانى, أرشيف المحذوفات



شاطر | 
 

 فضل الصلاة على النبى محمد صلى الله عليه وسلم

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
القعقاع
مشرف
مشرف


العمر : 28
معدل النشاط : 337
عدد المشاركات : 1421
سجل فى : 20/06/2008
الأوسمة :

مُساهمةموضوع: فضل الصلاة على النبى محمد صلى الله عليه وسلم   السبت 21 مارس 2009, 10:09 pm



الصلاة على النبي - صلى الله عليه وسلم -
خطب المنابر




عبد الرحمن عبد العزيز السديس




ملخص الخطبة:

1- الصلاة على النبي بين الجافي والغالي. 2- الصلاة على النبي من فضائل القربات. 3- من صلى على النبي صلت عليه الملائكة. 4- أمر النبي بالصلاة والسلام عليه. 5- عرض صلاتنا عليه . 6- الصلاة عليه طهرة للمجالس. 7- بعض ما جاء في النصوص الصحيحة الآمرة بالصلاة والسلام عليه.



الخطبة الأولى:

أما بعد:

عباد الله كنز عظيم من كنوز الخيرات وباب واسع من أبواب المبرات طالما غفل عنه المشمرون وتهاون به الجفاة البخيلون ، بل ربما وصل الحال بكثير من المقتصدين ، بل ومن السابقين إلى التقصير فيه، حتى سبقهم فيه الظالمون أنفسهم بالمعاصي والسيئات ثم تمسك كل فريق بما يجب أن يكون عليه الآخر وبدا بينهم العداوة والبغضاء والتنابز بالألقاب والأفعال وربما وصل الحال ببعض أهل الصلاح والتقى إلى الإزراء ببعض ما عليه أهل المعاصي والتقصير من أهل الطاعة والقرب في هذه الباب، وما دروا أنه ثابت عنه ، ووصل الحال ببعض أهل التقصير والصدود إلى نبذ الصالحين بالجفاء وقسوة القلب، وما ذاك إلا بسبب نسيان كل من الفريقين حظاً مما ذكروا به فأغريت بينهم العداوة والبغضاء ولو رجع كل إلى الصحيح الثابت فعمل به وترك ما سواه لالتقى الفريقان في هذا الباب ولوضعت حربهم أوزارها وخبا من نارهم أوارها تلكم القربة يا عباد الله هي الصلاة على النبي - صلى الله عليه وسلم- فكم فيها من فضائل وكم عنى بشأنها السابقون الأوائل فلله درها كم صح فيها من أخبار، ولله درها كم افترى فيها على النبي المختار، وما بنا من حاجة إلى الافتراء وحسبنا ما صح عن خير الورى.



فقد صح عنه فيها من الأخبار ما هو حري بأن يحفز كل ذي قلب حي إلى المسارعة في هذا الباب ليحظى عند الله بحسن الثواب والله عنده حسن الثواب.



إذا أردت أن يصلي الله عليك عشر صلوات فصل على النبي - صلى الله عليه وسلم- واحدة صح عنه - صلى الله عليه وسلم- قوله: ((من صلى علي واحدة صلى الله عليه عشراً)) رواه مسلم. إذا أردت أن يصلي الله عليك وملائكته سبعين صلاة فصل على النبي - صلى الله عليه وسلم- عن عبد الله بن عمر بن العاص - رضي الله عنهما-: ((من صلَّى على رسول الله - صلى الله عليه وسلم- صلَّى الله عليه وملائكته سبعين صلاة، فليقلَّ من ذلك أو يكثر)) رواه أحمد . إذا أردت أن تصلي عليك الملائكة فأدم الصلاة على النبي .



صح عنه - صلى الله عليه وسلم- : ((ما من عبد يصلي علي إلا صلت عليه الملائكة مادام يصلي علي فليقلَِّ العبد من ذلك أو يكثر)). إذا أردت أن تكتب لك عشر حسنات وتمحى عنك عشر سيئات وترفع عشر درجات وأن يصلي الله عليك عشراً فصلِِّ على النبي - صلى الله عليه وسلم- صح عنه : ((من صلى علي صلاة واحدة صلى الله عليه عشر صلوات وحط عنه عشر خطيئات ورفع له عشر درجات)) رواه أحمد والنسائي . وفي رواية: ((كتب الله له بها عشر حسنات ومحا عنه عشر سيئات ورفع له عشر درجات ورد عليه مثلها)).



إذا أردت أن يكفى همك ويغفر لك ذنبك فصلي على النبي - صلى الله عليه وسلم-.



صح عن أبيّ – رضي الله عنه- أنه قال للنبي - صلى الله عليه وسلم-: ((إني أكثر الصلاة عليك فكم أجعل لك من صلاتي قال ما شئت، قال قلت: الربع، قال: ما شئت، فإن زدت فهو خير، قال قلت: الثلث، قال: ما شئت فما زدت فهو خير، قال قلت: النصف قال: ما شئت فما زدت خير لك، قال قلت: الثلثين، قال: ما شئت فما زدت خير لك، قال قلت: النصف قال: ما شئت فما زدت خير لك قال قلت: أجعل لك صلاتي كلها قال: إذاً تكفى همك ويغفر لك ذنبك)) رواه الترمذي والحاكم .



الصلاة على النبي - صلى الله عليه وسلم- سبب لنيل شفاعته - صلى الله عليه وسلم- يوم القيامة صح عنه صلوات الله وسلامه عليه: ((من صلى علي حين يصبح عشراً وحين يمسي عشراً أدركته شفاعتي يوم القيامة)).



وصحّ عنه - صلى الله عليه وسلم- : ((إذا سمعتم المؤذن فقولوا مثلما يقول ثم صلوا علي فإنه من صلى علي صلاة صلى الله عليه بها عشراً ثم سلوا الله لي الوسيلة فإنها منزلة في الجنة لا تنبغي إلا لعبد من عباد الله، وأرجو أن أكون أنا هو، فمن سأل لي الوسيلة حلت له الشفاعة)) رواه مسلم . والصلاة على النبي - صلى الله عليه وسلم- سبب لعرض اسم المصلي على النبي - صلى الله عليه وسلم- صح عن النبي - صلى الله عليه وسلم- أنه قال: ((أكثروا من الصلاة علي، فإن الله وكل لي ملك عند قبري فإذا صلى علي رجل من أمتي قال الملك: يا محمد إن فلان ابن فلان صلى عليك الساعة)).



وصح عنه صلوات الله وسلامه عليه: ((إن لله - تعالى - ملكاً أعطاه سمع العباد فليس من أحد يصلي على إلا أبلغنيها وإني سألت ربي ألا يصلي علي عبد صلاة إلا صلى عليه عشر أمثالها)) وصح عنه : ((إن لله - تعالى - ملائكة سياحين في الأرض يبلغوني من أمتي السلام)) رواه أحمد والنسائي وغيرها .



والصلاة على النبي - صلى الله عليه وسلم- طهرة من لغو المجالس صح عنه صلوات الله وسلامه عليه: ((ما اجتمع قوم ثم تفرقوا عن غير ذكر الله وصلاة على النبي - صلى الله عليه وسلم- إلا قاموا عن أنتن من جيفة))، وصح عنه صلوات الله وسلامه عليه: ((ما جلس قوم مجلساً لم يذكروا الله فيه ولو يصلوا على نبيهم إلا كان عليهم ترة - والترة هي النقص والتبعة والحسرة - فإن شاء عذبهم وإن شاء غفر لهم)) وفي رواية: ((ما قعد قوم مقعداً لا يذكرون الله - عز وجل - ويصلون على النبي - صلى الله عليه وسلم- إلا كان عليهم حسرة يوم القيامة وإن دخلوا الجنة للثواب)).



تلكم يا عباد الله بعض ما ورد في فضل الصلاة عليه فهل من مدكر، وذلكم الفضل فاستبقوا ذلك الفضل من الله وكفى بالله عليماً.



نفعني الله وإياكم بهدي كتابه، وأقول قولي هذا، وأستغفر الله لي ولكم ولسائر المسلمين من كل ذنب، فاستغفروه إنه هو الغفور الرحيم.



الخطبة الثانية:

الحمد لله معز من أطاعه ووالاه، ومذل من عصاه وخالف أمره، وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له، وأشهد أن محمد عبده ورسوله وصفيه وخليله صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم تسليماً كثيراً.



أما بعد:

فيا عباد الله سمعتم شيئا مما ورد في فضل الصلاة عليه صلوات الله وسلامه عليه، والتزمنا أن لا نورد إلا ما ثبت نقله عن النبي - صلى الله عليه وسلم- واجتنبنا الضعيف والموضوع، ففي الصحيح الثابت غنية عنها، وفي هذا الباب صح عنه - صلى الله عليه وسلم- أنه قال: ((كل دعاء محجوب حتى يصلي على النبي )) لما صح عنه صلوات الله وسلامه عليه: ((البخيل من ذكرت عنده فلم يصلِّ علي)) رواه النسائي والترمذي والحاكم وغيرهم.



وصح عنه - صلى الله عليه وسلم- : ((إن أبخل الناس من ذكرت عنده فلم يصلِ علي)) وثبت عنه صلوات الله وسلامه عليه: ((من نسى الصلاة علي خطئ طريق الجنة)) أي من ترك علي الصلاة عمداً، وصح عنه صلوات الله وسلامه عليه: ((من ذكرت عنده فلم يصل علي فقد خطئ طريق الجنة)) ذلكم يا عباد الله بعض ما ورد في فضل الصلاة على نبيكم نبي الرحمة والهدى، ولعلنا في خطب قادمة إن شاء الله نبين الصيغ الثابتة عنه ، فنبين صيغ عليه والسلام ومواطنها المشروعة التي وردت الأحاديث باستحباب الصلاة عليه فيها والأوقات المستحبة لها ثم نختم بذكر الفوائد والثمرات الحاصلة بالصلاة عليه .



أعوذ بالله من الشيطان الرجيم: {إن الله وملائكته يصلون على النبي يا أيها الذين آمنوا صلوا عليه وسلموا تسليماً} اللهم صلِ على محمد وعلى آل محمد كما صليت على إبراهيم وعلى إبراهيم إنك حميد مجيد، وبارك على محمد وعلى آل محمد كما باركت على إبراهيم وعلى آل إبراهيم إنك حميد مجيد، وبارك على محمد وعلى آل محمد كما باركت على إبراهيم وعلى آل إبراهيم إنك حميد مجيد.



اللهم صلِ وسلم وبارك على عبدك ورسولك نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، سبحانك ربنا رب العزة عما يصفون وسلام على المرسلين والحمد لله رب العالمين.





المصدر:
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
القعقاع
مشرف
مشرف


العمر : 28
معدل النشاط : 337
عدد المشاركات : 1421
سجل فى : 20/06/2008
الأوسمة :

مُساهمةموضوع: رد: فضل الصلاة على النبى محمد صلى الله عليه وسلم   السبت 21 مارس 2009, 10:15 pm

فضل الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم

الدكتور عصام بن هاشم الجفري

الحمد لله الذي أنزل إلينا أفضل كتبه،وبعث إلينا خير رسله،وشرع لنا أكرم شرائعه،أحمده سبحانه وأشكره وأتوب إليه واستغفره وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له وأشهد أن محمداً عبد الله ورسوله وصفيه وخليله بعثه الله على حين فترة من الرسل فبصَّر به من العمى،وأسمع به من الصمم صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم. أما بعد:فأوصيكم أحبتي بسبب الأمان النفسي والمعيشي ألا وهو تقوى الله يقول ربكم جل في علا ه:{..وَمَنْ يَتَّقِ اللَّهَ يَجْعَلْ لَهُ مَخْرَجًا()وَيَرْزُقْهُ مِنْ حَيْثُ لَا يَحْتَسِبُ وَمَنْ يَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ فَهُوَ حَسْبُهُ إِنَّ اللَّهَ بَالِغُ أَمْرِهِ قَدْ جَعَلَ اللَّهُ لِكُلِّ شَيْءٍ قَدْرًا}([1]) .بلغ العلا بكماله…أضاء الدجى بجماله..كملت جميع خصاله..صلوا عليه وآله .
أيها الأحبة في الله كانت الخطبة الماضية في الحث على الإكثار من ذكر الله وعبادته وعدم الغفلة عنه وبإذن الله في هذه الخطبة والخطبة التالية أقف بكم على بعض أنواع الذكر المميز؛وموعدنا اليوم مع ذكر يجمع أهل الأرض وأهل السماء ، ذكر أمر الله به في كتابه في آيات تتلى إلى يوم القيامة حيث قال:{إِنَّ اللَّهَ وَمَلَائِكَتَهُ يُصَلُّون َعَلَى النَّبِيِّ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا صَلُّوا عَلَيْهِ وَسَلِّمُوا تَسْلِيمًا}(2)؛قال البخاري:قال أبو العالية:صلاة الله ثناؤه عليه عند الملائكة،وصلاة الملائكة الدعاء(3)قال ابن كثير:والمقصود من هذه الآية أن الله سبحانه وتعالى أخبر عباده بمنزلة عبده ونبيه عنده في الملأ الأعلى بأنه يثني عليه عند الملائكة المقربين وأن الملائكة تصلي عليه ثم أمر تعالى أهل العالم السفلي بالصلاة والتسليم عليه ليجتمع الثناء عليه من أهل العالمين العلوي والسفلي جميعاً(4) الصلاة والسلام على رسول الله تجارة رابحة لتجار الحسنات فأين الراغبون في ربح تلك التجارة أخرج الأمام مسلم عن عَبْدِ اللَّهِ بْنِ عَمْرِو بْنِ الْعَاصِ أَنَّهُ سَمِعَ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَقُولُ: ((..فَإِنَّهُ مَنْ صَلَّى عَلَيَّ صَلَاةً صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ بِهَا عَشْرًا ..)) فيالها من تجارة رابحة فبكل صلاة منك على الحبيب المصطفى صلى الله عليه وسلم تحصل على عشر صلوات من قيوم السموات والأرض،ولما يصلي علينا الرحمن الرحيم؟ يخبرنا بذلك جل جلاله بقوله:{هُوَ الَّذِي يُصَلِّي عَلَيْكُمْ وَمَلَائِكَتُهُ لِيُخْرِجَكُمْ مِنْ الظُّلُمَاتِ إِلَى النُّورِ وَكَانَ بِالْمُؤْمِنِينَ رَحِيمًا}(5)
أيها الأحبة في الله إلى كل من يرجو شفاعة الحبيب المصطفى في يوم يجعل الولدان شيباً نقول له هاهو قد قدم لك طريق ذلك بقوله:{مَنْ قَالَ حِينَ يَسْمَعُ النِّدَاءَ اللَّهُمَّ رَبَّ هَذِهِ الدَّعْوَةِ التَّامَّةِ وَالصَّلَاةِ الْقَائِمَةِ آتِ مُحَمَّدًا الْوَسِيلَةَ وَالْفَضِيلَةَ وَابْعَثْهُ مَقَامًا مَحْمُودًا الَّذِي وَعَدْتَهُ حَلَّتْ لَهُ شَفَاعَتِي يَوْمَ الْقِيَامَةِ}(6) أخرجه البخاري، إلى كل من تكاثرت عليه هموم الدنيا و أسرف على نفسه بالذنوب والخطايا ننقل هذا الحوار الذي تم بين الصحابي الجليل أبي بن كعب ورسول الله صلى الله عليه وسلم يقول أبي:((كَانَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ إِذَا ذَهَبَ ثُلُثَا اللَّيْلِ قَامَ فَقَالَ يَا أَيُّهَا النَّاسُ اذْكُرُوا اللَّهَ اذْكُرُوا اللَّهَ جَاءَتْ الرَّاجِفَةُ تَتْبَعُهَا الرَّادِفَةُ جَاءَ الْمَوْتُ بِمَا فِيهِ جَاءَ الْمَوْتُ بِمَا فِيهِ قَالَ أُبَيٌّ قُلْتُ يَا رَسُولَ اللَّهِ إِنِّي أُكْثِرُ الصَّلَاةَ عَلَيْكَ فَكَمْ أَجْعَلُ لَكَ مِنْ صَلَاتِي فَقَالَ مَا شِئْتَ قَالَ قُلْتُ الرُّبُعَ قَالَ مَا شِئْتَ فَإِنْ زِدْتَ فَهُوَ خَيْرٌ لَكَ قُلْتُ النِّصْفَ قَالَ مَا شِئْتَ فَإِنْ زِدْتَ فَهُوَ خَيْرٌ لَكَ قَالَ قُلْتُ فَالثُّلُثَيْنِ قَالَ مَا شِئْتَ فَإِنْ زِدْتَ فَهُوَ خَيْرٌ لَكَ قُلْتُ أَجْعَلُ لَكَ صَلَاتِي كُلَّهَا قَالَ إِذًا تُكْفَى هَمَّكَ وَيُغْفَرُ لَكَ ذَنْبُكَ ))(7)أخرجه الترمذي وقال حديث حسن صحيح،وفي رواية عند الإمام أحمد((قَالَ رَجُلٌ يَا رَسُولَ اللَّهِ أَرَأَيْتَ إِنْ جَعَلْتُ صَلَاتِي كُلَّهَا عَلَيْكَ قَالَ إِذَنْ يَكْفِيَكَ اللَّهُ تَبَارَكَ وَتَعَالَى مَا أَهَمَّكَ مِنْ دُنْيَاكَ وَآخِرَتِكَ))(8)إلى كل من أراد أن يكون أولى الناس برسول الله صلى الله عليه وسلم يوم القيامة فليكثر من الصلاة والسلام عليه فقد أخرج الترمذي عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ مَسْعُودٍ أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ:((أَوْلَى النَّاسِ بِي يَوْمَ الْقِيَامَةِ أَكْثَرُهُمْ عَلَيَّ صَلَاةً))(9)إلى كل من يرفع يديه متضرعاً إلى الله بالدعاء نقول له لقد نقل الإمام بن كثير عن سعيد بن المسيب عن عمر بن الخطاب رضي الله عنه أنه قال:الدعاء موقوف بين السماء والأرض لا يصعد منه شيء حتى تصلي على نبيك(14) إن خسارة المعرض عن الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم فادحة فقد دعا عليه جبريل وأمن على دعائه المصطفى صلى الله عليه وسلم فعن كعب بن عُجرة قال:قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :((احضروا المنبر))فحضرنا فلما ارتقى الدرجة قال:آمين ثم ارتقى الدرجة الثانية فقال:آمين ثم ارتقى الدرجة الثالثة فقال:آمين،فلما فرغ نزل عن المنبر فقلنا:يارسول الله سمعنا منك اليوم شيئاً ما كنا نسمعه فقال:((إن جبريل عرض لي فقال:بَعُدَ من أدرك رمضان فلم يُغفر له فقلت آمين ، فلما رقيت الثانية قال :بَعُدَ من ذُكرت عنده فلم يصل عليك فقلت: آمين فلما رقيت الثالثة قال:بَعُد من أدرك أبويه الكِبَرُ أو أحدهما فلم يدخل الجنة فقلت آمين))(10)الذي يذكر عنده رسول الله صلى الله عليه وسلم ثم لا يصلي عليه وصفه صلوات ربي وسلامه عليه بالبخل وكفى بها من مذمة فعَنْ عَلِيِّ بْنِ أَبِي طَالِبٍ قَالَ :قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ:((الْبَخِيلُ الَّذِي مَنْ ذُكِرْتُ عِنْدَهُ فَلَمْ يُصَلِّ عَلَيَّ))(11) أخرجه الترمذي وقال حديث حسن صحيح غريب، وكم من الكتب والكتابات اليوم يطلع عليها المرء فيها من صفة البخل التي ذكرها صلى الله عليه وسلم فتجده يستبدل الصلاة على رسول الله صلى الله عليه وسلم بحرف الصاد أو بحروف أخرى وكأن القلم الذي كتب ذلك الكتاب أو المطبعة التي طبعته ثَقُل عليها الصلاة على رسول الله صلى الله عليه وسلم فبخلت بها،أيها الأحبة في الله إن مجلساً لا يُصلى فيه على النبي صلى الله عليه وسلم يكون على أصحابه حسرة وندامة يوم القيامة فعَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ عَنْ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ: ((مَا جَلَسَ قَوْمٌ مَجْلِسًا لَمْ يَذْكُرُوا اللَّهَ فِيهِ وَلَمْ يُصَلُّوا عَلَى نَبِيِّهِمْ إِلَّا كَانَ عَلَيْهِمْ تِرَةً فَإِنْ شَاءَ عَذَّبَهُمْ وَإِنْ شَاءَ غَفَرَ لَهُمْ))(12)أخرجه الترمذي وقَالَ هَذَا حَدِيثٌ حَسَنٌ صَحِيحٌ،أمة الإسلام صلوا على نبيكم أينما كنتم فإن صلاتكم تصل إليه فقد أخرج النسائي وابن حبان والإمام أحمد بإسناد صحيح عن عَبْدِ اللَّهِ بْنِ السَّائِبِ عَنْ زَاذَانَ عَنْ عَبْدِ اللَّهِ قَالَ قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ:((إِنَّ لِلَّهِ مَلَائِكَةً سَيَّاحِينَ فِي الْأَرْضِ يُبَلِّغُونِي مِنْ أُمَّتِي السَّلَامَ))(13)أيها الأحبة في الله وإن من أفضل الأوقات التي حثكم فيها نبيكم وحبيبكم صلوات ربي وسلامه عليه من الصلاة والسلام عليه فيها هو هذا اليوم يوم الجمعة فقد أخرج النسائي عَنْ أَوْسِ بْنِ أَوْسٍ عَنْ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ:((إِنَّ مِنْ أَفْضَلِ أَيَّامِكُمْ يَوْمَ الْجُمُعَةِ فِيهِ خُلِقَ آدَمُ عَلَيْهِ السَّلَام وَفِيهِ قُبِضَ وَفِيهِ النَّفْخَةُ وَفِيهِ الصَّعْقَةُ فَأَكْثِرُوا عَلَيَّ مِنْ الصَّلَاةِ فَإِنَّ صَلَاتَكُمْ مَعْرُوضَةٌ عَلَيَّ قَالُوا يَا رَسُولَ اللَّهِ وَكَيْفَ تُعْرَضُ صَلَاتُنَا عَلَيْكَ وَقَدْ أَرَمْتَ أَيْ يَقُولُونَ قَدْ بَلِيتَ قَالَ إِنَّ اللَّهَ عَزَّ وَجَلَّ قَدْ حَرَّمَ عَلَى الْأَرْضِ أَنْ تَأْكُلَ أَجْسَادَ الْأَنْبِيَاءِ عَلَيْهِمْ السَّلَام))(14) أعوذ بالله من الشيطان الرجيم:{إِنَّ اللَّهَ وَمَلَائِكَتَهُ يُصَلُّونَ عَلَى النَّبِيِّ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا صَلُّوا عَلَيْهِ وَسَلِّمُوا تَسْلِيمًا}.

الخطبة الثانية
الحمد لله على إحسانه والشكر له على جوده وامتنانه وأشهد أن لا إله إلا الله تعظيماً لشأنه وأشهد أن محمداً عبده ورسوله الداعي إلى رضوانه صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وأتباعه .أما بعد:فاتقوا الله عباد الله وأكثروا من الصلاة والسلام على رسولكم تفلحوا ، أيها الأحبة في الله لا يعجب أحدكم إذا خرج من باب المسجد فسمع من يقول إن خطيبا اليوم كشف عن حقيقته بأنه صوفي قبوري مبتدع؛وذلك لأن من الناس من ضاق أفقه وانتكست موازينه فأصبح يجعل من كل من يكثر الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم أو يدعو إليها أويحبب فيها بأنه صوفي قبوري مبتدع حتى أنك تجده يمر عليه اليوم أو أكثر لم يصلي فيه على النبي صلى الله عليه وسلم صلاة واحدة غير ما هو مفروض عليه في الصلاة،وفي المقابل هناك فئة من الناس هجرت القرآن وهو افضل الذكر وزعمت أنها انشغلت بالصلاة والسلام على رسول الله،ثم قادهم الشيطان إلى ابتداع صلوات من عند أنفسهم أو يقلدون فيها أئمة لهم ليس لها أصل في الشرع ولم ترد عن السلف الصالح فهناك الصلاة النارية والصلاة الفلانية والصلاة الفلانية؛ وتجد معظم هذه الفئة لا تتجاوز صلاوتهم على النبي صلى الله عليه وسلم حناجرهم فهم يدعون زوراً وبهتاناً حب المصطفى صلى الله عليه وسلم ، فإذا نظرت إلى هيئتهم وإلى سلوكهم لوجدت لحاً قد حلقت وثياباً قد أسبلت وكبائر من الذنوب قد ارتكبت فأين حب المصطفى الذي يولد الاتباع،فلما تاهوا عن طريق الحب الحقيقي انتقلوا من طريق الاتباع إلى طريق الابتداع،وقد سئل المصطفى صلى الله عليه وسلم يارسول الله عرفنا كيف نسلم عليك فكيف نصلي عليك فقال قولوا :اللهم صلى على محمد وعلى آل محمد كما صليت على آل إبراهيم إنك حميد مجيد اللهم بارك وفي لفظ وبارك على محمد وعلى آل محمد كما باركت على آل إبراهيم إنك حميد مجيد هذه الصيغة التي في الصحاح ، وقد قال شيخ الإسلام ابن تيمية:فهذه الأحاديث التى فى الصحاح لم أجد فيها ولا فيما نقل لفظ ابراهيم وآل إبراهيم وفى بعضها لفظ إبراهيم وقد يجىء فى أحد الموضعين لفظ آل إبراهيم وفى الآخر لفظ إبراهيم ،وقد روى لفظ ابراهيم وآل ابراهيم فى حديث رواه البيهقى عن يحيى بن السناو عن رجل من بنى الحارث عن ابن مسعود…ثم قال وهذا إسناده ضعيف.(ج22/ص356)،وسئل رحمه الله:عن الصلاة على النبى صلى الله عليه وسلم هل الأفضل فيها سرا أم جهرا وهل روى عن النبى صلى الله عليه وسلم أنه قال إزعجوا أعضاءكم بالصلاة على أم لا والحديث الذى يروى عن ابن عباس أنه أمرهم بالجهر ليسمع من لم يسمع أفتونا مأجورين ،فأجاب:أما الحديث المذكور فهو كذب موضوع باتفاق أهل العلم وكذلك الحديث الآخر وكذلك سائر ما يروى في رفع الصوت بالصلاة عليه…حتى قال:والسنة فى الدعاء كله المخافتة إلا أن يكون هناك سبب يشرع له الجهر(ج22/ص468).

---------
([1])الطلاق:2،3.(2)الأحزاب:56.(3)تفسير ابن كثير،ج3،ص506.(طبعة:دار إحياء الكتب العربية).(5)الأحزاب:43.(6)البخاري:كتاب الأذان.(7)أخرجه الترمذي في كتاب صفة القيامةحديث(2381) وهَذَا حَدِيثٌ حَسَنٌ صَحِيحٌ .(8)المسند:مسند الأنصار، حديث(20290).(9) أخرجه الترمذي ،(كتاب الصلاة ) حديث (446)وقال (حَدِيثٌ حَسَنٌ غَرِيبٌ).(10)رواه الحاكم في المستدرك وقال صحيح الإسناد ووافقه الذهبي.(11) أخرجه الترمذي وقَالَ أَبُو عِيسَى هَذَا حَدِيثٌ حَسَنٌ صَحِيحٌ غَرِيبٌ (كتاب الدعوات) حديث(3469).(12)الترمذي (كتاب الدعوات)حديث(3302)وقال حديث حسن صحيح.(13)النسائي(كتاب السهو)حديث(1265).(14)تفسير بن كثير،ج3،ص514.(14)النسائي كتاب الجمعة ،حديث(1357)
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
فضل الصلاة على النبى محمد صلى الله عليه وسلم
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
القمة :: الـقـسم الإسلامى :: المواضيع الإسلامية :: مواضيع عامة-
انتقل الى: